كيفية حدوث الولادة الطبيعية: شرح تفصيلي كما رآه كبار الأطباء

0 50

تهتم النساء اللواتي يمررن بتجربة الحمل والولادة للمرة الأولى بمعرفة كيفية حدوث الولادة الطبيعية حتى يتمكن من الاستعداد لهذا الحدث الذي يغير حياتهن و يتغلبن على مخاوفهن من خلال إيجاد الإجابة على كل ما قدر يرد في خواطرهن من أسئلة وتساؤلات وأمور مبهمة. 

 كيفية حدوث الولادة الطبيعية:

بعد اقتراب نهاية فترة الحمل ومع بداية اقتراب موعد الولادة، تبدأ الحامل في التفكير في ما يمكن توقعه أثناء الوضع، وفي الحقيقة فإن حدوث هذه العملية تمر بعدة 3 مراحل، مرحلة المخاض، تليها مرحلة الدفع وإخراج الجنين وأخيرًا مرحلة خروج المشيمة والتي نعرضها فيما يلي بالتفصيل لتوضيح كيفية حدوث الولادة الطبيعية والتعرف على أعراض الولادة الطبيعية

مرحلة المخاض:

المرحلة الأولى:

تبدأ من المخاض عندما يفتح عنق الرحم ليتراوح اتساعه من 4 إلى 10 سم مع حدوث انقباضات منتظمة، تصبح التقلصات أقوى وأطول وأكثر تكرار، وعادة ما تكون التقلصات كل 5 دقائق تقريبا وتستمر من 40 إلى 60 ثانية. 

يختلف طول المرحلة الأولى من المخاض من سيدة لأخرى، ويستمر في المتوسط حوالي 8 ساعات للنساء اللواتي يلدن طفلهن الأول ومن غير المرجح أن يستمر أكثر من 18 ساعة، أما بالنسبة للنساء اللواتي أنجبن قبل ذلك فإنه يستغرق في المتوسط ​​5 ساعات ومن غير المرجح أن يستمر أكثر من 12 ساعة. 

يعتبر الطبيعي تمامًا أن يتسع عنق الرحم حوالي نصف سنتيمتر في الساعة، مع تقلصات قوية منتظمة، ولكن يمكن أن تؤثر وضعية الجنين داخل الرحم والوضعيات التي تتبناها الحامل أثناء المخاض على طول فترة المخاض.

كيفية حدوث الولادة الطبيعية 1
كيفية حدوث الولادة الطبيعية 2

المرحلة الانتقالية:

توصف المرحلة الانتقالية بأنها الجزء الأكثر إيلامًا من المخاض، تستمر فتحة عنق الرحم في التوسع إلى أن يستعد الجسم لمرحلة الدفع، وغالبًا ما تمر النساء بالمرحلة الانتقالية عندما يصل اتساع عنق الرحم إلى 7-10 سم.

خلال هذه المرحلة، غالبًا ما تعاني النساء من أعراض جسدية مثل الارتعاش والغثيان والقيء، ويلاحظ تغير واضح في حالتهن العاطفية ومزاجهن، ويشعرن بالإرهاق وفقدان السيطرة، وفي الكثير من الأحيان لا يستطعن ​​التأقلم ، ويريدن تخفيف الآلام بأي شكل. 

هذه المرحلة مؤقتة وتستمر حوالي 10-15 دقيقة أي معا يعادل 4 أو 5 تقلصات، وتكون القابلات أو الممرضات في المستشفى على دراية بعلامات الانتقال وسيشجعن المرأة على محاولة تبني أوضاع مختلفة لتجاوز المرحلة، وقد تستمر المرحلة الانتقالية لدى بعض النساء لفترة أطول. 

اقرأ أيضًا: الولادة الطبيعية: مهمة الأم الصعبة للحصول على السعادة

مرحلة الدفع وخروج الجنين:

المرحلة الثانية تبدأعندما يكون عنق الرحم مفتوحًا بمقدار 10 سم أو متسع بالكامل وينتهي بولادة الطفل، وعادة ما تحدث هذه المرحلة في غضون ثلاث ساعات للنساء اللائي ينجبن أطفالهن الأول، وفي غضون ساعتين لم سبق لهن الإنجاب، ويمكن تقسيمها إلى قسمين:

المرحلة السلبية:

يكون فيها عنق الرحم متسع بشكل كامل ولكن لا توجد حوافز للدفع.

المرحلة النشطة:
وتبدأ عند وجود واحد أو أكثر مما يلي:
  • الانقباضات الطاردة (التي تجعلك ترغب في الدفع) مع اتساع كامل لعنق الرحم. 
  • قيام الحامل بمجهود أكبر للدفع، بعد التأكد من التوسع الكامل لعنق الرحم مع عدم وجود انقباضات طاردة قوية. 
  • عادة ما تكون التقلصات في المرحلة الثانية أقصر مما كانت عليه في المرحلة الانتقالية، مع وجود مسافة أطول بينهما وتعاني بعض النساء من هدوء مؤقت في الانقباضات، وهي طريقة طبيعية للسماح للجسم بتجديد طاقته استعدادا للدفع. 
  • بعدها يبدأ الجسم في تحفيز الدفع، ويؤدي إحساس ملامسة رأس الطفل لقاع الحوض إلى زيادة هرمون الأوكسيتوسين، مما يضاعف هذه القوة ويزيد من شدة الانقباضات حتى يخرج رأس الجنين. 

خروج المشيمة:

تبدأ المرحلة الثالثة بمجرد ولادة الطفل، ويتوقف الحبل السري عادة عن النبض بعد عدة دقائق، وبعد ذلك يمكن قطعه. بعد ولادة طفلك، ستؤدي المزيد من الانقباضات إلى تقلص الرحم ودفع المشيمة للخارج، ويستغرق هذا عادةً ما بين 10 دقائق و 60 دقيقة اعتمادًا على الطريقة التي تختارها لإخراج المشيمة.

يساهم مص الرضيع لثدي في إفراز دفعة أخرى من الأوكسيتوسين الذي يساعد على تقلص الرحم ويقلل من كمية الدم المفقودة.

اقرأ أيضًا: كيفية الولادة الطبيعية…شرح بالتفصيل حتى لحظة وصول ولي العهد!

كيفية حدوث الولادة الطبيعية:هل الولادة طبيعية مناسبة لك  

تطرح الكثيرات من الحوامل مع اقتراب موعد الولادة التساؤل ” هل الولادة الطبيعية مناسبة لي؟” ، وما إذا كانت آمنة لها ولجنينها. 

أولا من الضروري جدا التحدث مع الطبيب حول الخيارات المتاحة للولادة، وأيها أنسب، ومع ذلك يمكن الاعتماد على بعض الشروط و المعايير لترجيح الولادة المهبلية، وهي تشمل: 

  • الحمل بطفل واحد.
  • حمل مكتمل، أي بلوغ الجنين على الأقل 37 أسبوع في بطن أمه. 
  • الحالة الصحية للأم وعدم معاناتها من أي أمراض مزمنة أو مضاعفات الحمل. 
  • الحفاظ على وزن صحي أثناء الحمل، وممارسة الرياضة بانتظام وتناول الطعام الصحي.

كيفية حدوث الولادة الطبيعية: في بعض الحالات، يكون احتمال حدوث مضاعفات أثناء الولادة واردًا، لذلك سيرغب الطبيب ضمان رعاية طبية إضافية تشمل استبعاد الولادة المهبلية لهذه الأسباب: 

  • توقع مضاعفات. 
  • الدخول في المخاض قبل أن يبلغ عمر الجنين 37 أسبوعًا في بطن أمه.
  • الوزن الزائد أو اكتساب الكثير من الوزن أثناء الحمل
  • مضاعفات الحمل الأخرى مثل سكري الحمل أو تسمم الحمل.
  • حامل الأم للبكتيريا العقدية من المجموعة ب (يتم اختبار ذلك خلال الأسبوع 36 من الحمل)، ووصف مضادات حيوية وريدية أثناء المخاض لتقليل خطر الإصابة بعدوى حديثي الولادة.
  • الإصابة بداء السكري أو سكري الحمل، حيث قد تحتاج الحامل إلى حقنة وريدية وتقطير الأنسولين أثناء الولادة
  • عدم ملائمة وضع الجنين للولادة الطبيعية. 

الولادة الطبيعية في المنزل بمساعدة الزوج:

تتساءل الزوجات اللاتي يخضن تجربة الحمل لأول مرة عن كيفية حدوث الولادة الطبيعية في المنزل بمساعدة الطبيب أو قابلة مدربة.

ويرى المختصون ضرورة أن يتم تدريب الزوج على دعم ومساعدة زوجته في مثل هذا الأمر.

  • يتطلب الامر أن يشارك الزوج في الإعداد مبكرا بحضور زيارات متابعة الحمل مع الزوجة .
  • ربما احتاج الزوج لمتابعة دورات خاصة عبر الإنترنت عن الولادة الطبيعية.
  • من المهم جدا أن يتعلم الزوج  كيفية مساعدة زوجته إذا ما حانت لحظة الولادة وظهرت أعراضها وذلك بتوجيهها للنوم في وضع مريح مع فتح رجليها ورفعهما على بعض الوسائد قدر الإمكان.
  • كما أنه من الممكن ان يساعد في دعم خروج رأس الطفل عند بروزه، باستخدام منشفة نظيفة لحين وصول الطبيب أو القابلة .

معلومات عن الولادة الطبيعية:

من المهم جدا في حديثنا عن كيفية حدوث الولادة الطبيعية، أن نستعرض بعض من فوائدها الكثيرة ومنها:

  • تكون الأم واعية للحظة الولادة وبالتالي فإن حدوث الاتصال المباشر للأم بالطفل يجعلها تسعد بتلك اللحظة النادرة ويقوي علاقة الأم بالطفل .
  • تستطيع الأم التحرك أثناء عملية الولادة وكذلك بعدها مباشرة.
  • أخيرا ، بقي ان نشير إلى أنه من بين الفوائد الكثيرة للولادة الطبيعية أنها تقوي الجهاز المناعي للطفل، حيث يلتقط بعض أنواع البكتيريا المهبلية الجيدة من الأم كما  أنها تحفز نمو الدماغ ووظائفه.

شرح عملية الولادة الطبيعية:

الولادة الطبيعية هي ولادة دون استخدام أي أدوية وعادة ما تستمر من 6 إلى 14 ساعة ، ولها عدة مراحل

  • المرحلة الاولى وهي  تمدد أو توسع عنق الرحم   وعادة تستمر من 6 إلى 10 ساعات وينتاب الأم ألم متفاوت خلال مراحل اتساع عنق الرحم.
  • مرحلة دفع الطفل إلى أسفل وقد ينتاب الأم الحامل شعور بضيق في التنفس والتعب، حتى يبرز رأس طفلك حول فتحة المهبل.
  • إخراج المشيمة، وهي المرحلة الثالثة، أو ما بعد لحظة  الولادة)، وتكون مدتها بضع دقائق فقط، ومع إخراج المشيمة تكون عملية الولادة قد اكتملت إذ يقوم الطبيب بربط سرة الطفل ثم قطع الحبل السري.

يمنح الإطلاع على كيفية حدوث الولادة الطبيعية الحامل إمكانية التركيز على مختلف المراحل والاستعداد لتجربة الوضع بشكل جيد، كما يمنحها ثقة أكبر في قدرتها على مواجهة تحدي آلام المخاض والتفكير في طرق تسهيل الولادة بدلا من التخوف منها. 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: